الجمعة 15 ربيع الثاني / 13 ديسمبر 2019
09:23 ص بتوقيت الدوحة

أفلام عالمية متنوعة تعرضها صالات السينما في الدوحة هذا الأسبوع

قنا

الخميس، 28 نوفمبر 2019
أفلام عالمية متنوعة تعرضها صالات السينما في الدوحة هذا الأسبوع
أفلام عالمية متنوعة تعرضها صالات السينما في الدوحة هذا الأسبوع
 تعرض صالات السينما في الدوحة هذا الأسبوع مجموعة من الأفلام السينمائية العالمية، بالتزامن مع عرضها في مختلف دور العرض في أنحاء العالم، حيث تتنوع بين التشويق والحركة بالإضافة إلى الرعب و الرسوم المتحركة ، والتي يقوم ببطولتها مجموعة من نجوم السينما العالمية.
ومن الأفلام المتوقع حصولها على أفضلية مشاهدة هذا الأسبوع فيلم الحركة / فورد ضد فراري/ ، الذي بلغت تكلفة إنتاجه 97.6 مليون دولار.
و شارك في بطولة الفيلم الذي يجسد المنافسة بين فورد وفيراري للفوز بالسباق المقام في مدينة /ليمان/ الفرنسية عام 1966، كل من كريستيان بيل و مات ديمون و كايتريونا بالفي و تريسي ليتس ، و أخرجه جيمس مانجولد .
كما تشهد دور العرض السينمائية فيلم التشويق /نايفز اوت/ ، الذي تبدأ قصته عندما يتم العثور على جثة الكاتب الروائي هارلان ثرومبي، يتولى المحقق (بلانك) على عاتقه مهمة التحقيق في الجريمة، ليجد نفسه متورطا في العديد من الأحداث في سبيل البحث عن الحقيقة.
و الفيلم الذي بلغت تكلفة إنتاجه 40 مليون دولار ، من إخراج ريان جونسون ، و بطولة لاكيث ستانفيلد و كاثرين لانجفورد و مايكل شانون و توني كوليت و دانيال كريج .
و حول أفلام الرسوم المتحركة سيعرض الفيلم الكوميدي /مارني وورلد/ الذي أخراجه كل من كريستوف لاوينستاين و وولفجانج لاينشتاين ، و لعب دور البطولة سيلفيان أوربان و ألكسندرا نيلديل و إريك بورنور و أكسل براهل.
يحكي الفيلم قصة القطة البرتقالية المنزلية (مارني) التي تعيش حياة مريحة في منزل مشمس، فهي لم تخرج قط من هذا المنزل المزود بالحماية، وكل ما تعرفه عن العالم الخارجي كان من خلال مشاهدتها برنامج تحقيقات الشرطة التليفزيوني المُفضل لها فقط لا غير.
أما بالنسبة لأفلام الرعب سيعرض فيلم /ميرسي بلاك/ من بطولة دانييلا بينيدا و أوستين أماليو و جينين غاروفالو و لي إدي و مايلز ايمونز ، و إخراج أوين إيغرتون .
تدور أحداث الفيلم أنه بعد مرور خمسة عشر عامًا من طعن (مارينا) لأحد أصدقائها أثناء قيامهم بجلسة تحضير شبح تخيلي يدعي (بلاك ميرسي) ، تعود لمنزلها مرة أخرى بعد أن يتم إطلاق سراحها من مستشفى الأمراض النفسية لتذهب للعيش مع أختها وابن أختها ، ولكن في السنوات التي تلت هذه الجريمة أصبحت أسطورة (بلاك ميرسي) منتشرة بشدة على الانترنت حتى أن هناك الكثير يقلدون طرقها.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.