الثلاثاء 22 صفر / 22 أكتوبر 2019
09:10 ص بتوقيت الدوحة

موقع مختص في الطيران: الخطوط القطرية هبة للمسافرين إلى آسيا

ترجمة - العرب

الخميس، 10 أكتوبر 2019
موقع مختص في الطيران: الخطوط القطرية هبة للمسافرين إلى آسيا
موقع مختص في الطيران: الخطوط القطرية هبة للمسافرين إلى آسيا
ذكر موقع «سيمبل فلاينج» -المختص في شؤون الطيران- أن جمهورية غيانا التعاونية بأميركا الجنوبية تسعى إلى أن تصبح لاعباً دولياً ومركزاً قوياً في صناعة النفط والغاز؛ لذلك وقّعت الحكومة اتفاقاً مع الخطوط الجوية القطرية مؤخراً، لتقديم خدماتها لمطارات الدولة.

وأوضح الموقع أن غيانا تسعى إلى استغلال مواردها على الساحة الدولية، لافتاً إلى أنها بحاجة لاهتمام شركات النقل الدولية لكي تكون لاعباً دولياً.
وأشار إلى أن قطر أصبحت أول دولة توقّع اتفاقاً معها؛ حيث قام رئيس الهيئة العامة للطيران المدني القطرية عبدالله بن ناصر تركي السبيعي، والمدير العام للهيئة العامة للطيران المدني في غيانا إيجبرت فيلد، بإبرام اتفاق مع شركة الطيران الشرق أوسطية لتشغيل أكبر عدد من رحلات الركاب والبضائع.

ولفت الموقع إلى أن هذه ستكون الوجهة الثالثة لأميركا الجنوبية بالنسبة لقطر، بعد ريو دي جانيرو وبوينس أيرس.
ونقل الموقع عن إيجبرت فيلد قوله: «نحن متحمسون للغاية لهذه الشراكة مع قطر، ونعلم أنها يمكن أن تستفيد كلا الوجهتين بالتساوي في العديد من القطاعات ذات الصلة بالاعتماد على صناعة الطيران». وأشار الموقع إلى أن قطر انضمت الآن إلى شركات طيران أخرى لتشغيل الخدمات الدولية للبلاد، لافتاً إلى أن «القطرية» هي الناقل الوحيد المرخّص له بتشغيل رحلات جوية من غيانا إلى الشرق الأوسط.

وقال الموقع: «إن الخطوط الجوية القطرية تعدّ بمثابة هبة رائعة للمسافرين الذين يرغبون في التوجه إلى آسيا، أو إلى وجهات في إفريقيا أيضاً، كما تقدّم -باعتبارها محوراً مركزياً- فرص اتصال هائلة لمواطني غيانا».

وأوضح أن هذا الطريق الجوي الجديد سيخلق فرصاً لدولة غيانا، لاستقبال مزيد من السياحة من مناطق أخرى مثل أستراليا.
ونقل الموقع عن برايان موليس، مدير هيئة السياحة في غيانا، قوله: «العلاقة مع قطر مرحّب بها، فشركة الخطوط الجوية القطرية لديها القدرة على تحسين الاتصال الدولي وتعزيز قطاع السياحة لدينا.. نرحب بوفد قطر ونأمل أن نرى نمواً مستمراً في الخيارات المتاحة للمسافرين لزيارة غيانا».

وتابع «سيمبل فلاينج»: «غيانا أصبحت قوة محركة في صناعة النفط والغاز، ولا يمكن تجاهل التآزر بينها وبين دولة قطر النفطية»، مشيراً إلى أن وجود صلة مباشرة بين البلدين والاستغناء عن المنافسين المحليين الآخرين، سوف يساعدان على تطوير روابط أقوى في الصناعة.
وأشار إلى أن وفداً من قطر سيزور غيانا خلال الأشهر المقبلة، لاستكشاف فرص عمل في قطاع الطيران، وإقامة وجود في الدولة يهدف إلى تعزيز شبكة الكاريبي وأميركا اللاتينية.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.