الأحد 17 رجب / 24 مارس 2019
02:03 ص بتوقيت الدوحة

نجل خاشقجي يعلن استقبال العزاء بوفاة والده في جدة

275

الأناضول

الخميس، 15 نوفمبر 2018
ضغوط تركية أميركية وراء سماح الرياض لصلاح خاشقجي بالسفر
ضغوط تركية أميركية وراء سماح الرياض لصلاح خاشقجي بالسفر
أعلن صلاح خاشقجي، نجل الصحفي السعودي الراحل جمال خاشقجي، الخميس، استقبال العزاء في والده، بمدينة جدة بالسعودية بدءًا من الجمعة.

وقال صلاح، عبر حسابه على "تويتر"، إن "عزاء الفقيد جمال خاشقجي، سيقام من الجمعة إلى الأحد، بمنزل الفقيد بجدة".

وأوضح أنه سيتم استقبال عزاء السيدات بمنزل الفقيد في أيام الإثنين، والثلاثاء، والأربعاء.

وأضاف صلاح: "اللهم تغمده برحمتك وألهمنا الصبر في مصابنا".

ويأتي قبول العزاء في ظل إعلان السلطات السعودية، عدم العثور على جثة خاشقجي.


وجاء إعلان خاشقجي الابن، بعد لحظات من إعلان النيابة العامة السعودية أن من أمر بقتل الصحفي خاشقجي، داخل قنصلية بلاده في إسطنبول، هو "رئيس فريق التفاوض معه"، دون ذكر اسمه.

إلّا أن إعلان النيابة العامة الأخير يتناقض مع ما تؤكده وسائل إعلام وخاصة غربية، بأن من أصدر أمر قتل خاشقجي، هو ولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

وقتل خاشقجي داخل قنصلية بلاده في إسطنبول مطلع أكتوبر الماضي، واعترفت الرياض لاحقا بتورط أشخاص من دوائر الحكم في الجريمة، دون الكشف عن مصير الجثة أو تسليم المتهمين للمثول أمام القضاء التركي.

وفي 23 أكتوبر الماضي، استقبل العاهل السعودي وولي عهده محمد بن سلمان، نجليْ جمال خاشقجي، بقصر اليمامة بالعاصمة الرياض، للتعزية، وذلك بعد يومين من إجرائهما اتصالين مع صلاح خاشقجي للأمر ذاته.

وفي 25 من الشهر ذاته، غادر "صلاح (يحمل الجنسيتين السعودية والأمريكية)"، برفقة أسرته إلى الولايات المتحدة، بعد رفع حظر السفر عنه، وفق ما نقلته "أسوشيتد برس" عن منظمة "هيومن رايتس ووتش" الحقوقية الدولية.

وفي اليوم التالي، قالت الولايات المتحدة إن وزير خارجيتها مايك بومبيو، هو من طلب من الجانب السعودي السماح بعودة صلاح، إلى الولايات المتحدة، مرحبة باستجابة المملكة لهذا الطلب، بحسب روبرت بالادينو، المتحدث باسم الخارجية الأمريكية.

وفي 5 نوفمبر الجاري، أبدى صلاح خاشقجي، في مقابلة أجرتها قناة "سي إن إن" الأمريكية، رغبته في دفن والده بالبقيع حسب وصية الأخير.


التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.