الثلاثاء 17 شعبان / 23 أبريل 2019
03:17 م بتوقيت الدوحة

«استقلالية الكفيف».. حلقة نقاشية لـ «ثقافي المكفوفين»

الدوحة - العرب

الثلاثاء، 23 أكتوبر 2018
«استقلالية الكفيف».. حلقة نقاشية لـ «ثقافي المكفوفين»
«استقلالية الكفيف».. حلقة نقاشية لـ «ثقافي المكفوفين»
نظّم مركز قطر الاجتماعي والثقافي للمكفوفين، ضمن فعالياته للاحتفال باليوم العالمي للعصا البيضاء تحت شعار «عصاي تنير طريقي»، حلقة نقاشية حول استقلالية الكفيف.
شارك في الحلقة -والتي أدارتها الإعلامية نادين البيطار- مجموعة من المختصين في مجال ذوي الإعاقة البصرية، منهم السيد حسين الحداد مدرب رياضي بالاتحاد القطري لرياضة ذوي الاحتياجات الخاصة، والسيد يوسف الجربي اختصاصي تكنولوجيا مساعدة بجامعة قطر، والسيد محمد نمر اختصاصي حركة وتنقل، والسيد حسين خليل نظر كفيف ومستخدم للعصا.
تحدث حسين الحداد عن الصعوبات التي يواجهها الكفيف عند ممارسته الرياضة، وكيف يمكن أن يتغلب عليها، ودور الأنشطة الحركية والبدنية في استقلاليته، وتغيير حياته للأفضل.
من جهته، أكد يوسف الجربي على أهمية استقلالية الكفيف، من خلال سهولة الوصول المادي البنائي، وسهولة الوصول الرقمي، لافتا أن الكفيف في دولة قطر يتمتع بأعلى مستويات الدعم على مستوى العالم، وأن التشريعات في قطر ضمنت حق الكفيف في سهولة الوصول المكاني، وسهولة النفاذ الرقمي.
من جانبه، تحدث محمد نمر، مدرب الحركة والتوجه، عن استقلالية الكفيف في الحركة والتنقل في الأماكن المغلقة، مشددا على أهمية أن يتعلم الكفيف منذ صغره كيف يستخدم العصا البيضاء، والطريقة السليمة لاستخدامها أثناء الحركة، ووافقه الرأي السيد حسين خليل وهو مستخدم للعصا البيضاء، والذي بيّن أهمية أن يستقل الكفيف بذاته، ويتعلم كيف يستخدم العصا البيضاء في تنقلاته المختلفة.
وخلصت الحلقة النقاشية إلى عدد من التوصيات لصالح المكفوفين.
وفي نهاية اللقاء، كرّم السيد فيصل الكوهجي -رئيس مجلس إدارة المركز- كل من ساهم في إنجاح فعاليات احتفال المركز باليوم العالمي للعصا البيضاء، والجهات الداعمة للاحتفالية.
التعليقات

لا يوجد تعليقات على الخبر.